اختتام فعاليات مهرجـان بابل الدولي: ماذا قال العالم عنه؟

اختتام فعاليات مهرجـان بابل الدولي: ماذا قال العالم عنه؟
أستمع للمادة

اختتمت، البارحة، فعاليات مهرجـان بابل الدولي 2021، بعد 5 أيام متواصلة، بدءاً من (28 أكتوبر) الماضي وحتى (1 نوفمبر) الجاري.

وشهدت ليلة الختام، عدة فعاليات، أبرزها حفلات غنائية للفنان حسام الرسام، والفنانة العراقية شذى حسون، وعروض موسيقية.

وانطلق المهرجان، الخميس الماضي، بحفلات غنائية للفنان المصري هاني شاكر، والفنانة شمس الكويتية، والفنان حاتم العراقي.

أبرز النجوم المشاركة

وشهد مهرجـان بابل الدولي، مشاركة نجوم فنية بارزة، على رأسها نوال الزغبي، ورحمة رياض، وهالة القصير، وشذى حسون، وفيفيان مراد، وحاتم العراقي، وحسام الرسام.

على صلة:

(فيديو) – رحمة رياض وهالة القصير تبكيان بمهرجان بابل الدولي.. هذا هو السر

وشهد مهرجان بابل، تغطية إعلامية واسعة، وكان حديث الإعلام العربي والأجنبي، خصوصا وأنه حظي بإقبال جماهيري غفير.

مهرجـان بابل دليل على التعافي

فقد اعتبر موقع (سكاي نيوز عربية) أن: «المهرجان دليل على تعافي العراق من آثار الحروب والتوترات الأمنية التي عاشها لمدة طويلة».

كما قالت قناة (روسيا اليوم) إن: «تنظيم المهرجان في هذا الوقت، من شأنه أن يظهر وجها ساطعا للعراق، بصفته بلدا يتميز بتنوع الحضارات والثقافات، ويصبح ساحة لتقارب الناس».

كما أكد مختصون في الشأن الفني أن: «مهرجان بابل بنسخته الأخيرة، يمثل طفرة نوعية في التغير الإيجابي للتوجه الفكري لدى المجتمع العراقي التواق للحياة، والرافض لكل أشكال العنف والعنصرية».

أول نسخة لمهرجان بابل منذ 2003

يشار إلى أن هذه أول نسخة من مهرجان بابل الدولي في عراق ما بعد “صدام حسين”. وهي النسخة الـ 15 من عمر المهرجان.

على صلة:

نوال الزغبي في بغداد.. أول زيارة منذ 20 عاماً – (صور)

وكانت أول نسخة من المهرجان، انطلقت عام 1985، وهو يختص بتقديم العروض الموسيقية والفنون على مختلف أشكالها.

وكان مهرجان بابل، توقف منذ 2003، إثر الاجتياح الأميركي للعراق؛ بسبب التهديدات الأمنية، وقلة السيولة المالية، والإهمال الحكومي.

وأقيم المهرجان على المسرح البابلي الذي يعود تاريخه، لحقبة الإسكندر المقدوني، من الفترة المتأخرة للعهد البابلي الحديث.

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول سلايد