إقالة قائد شرطة النجف ومدير مكافحة المخدرات في المحافظة

إقالة قائد شرطة النجف ومدير مكافحة المخدرات في المحافظة
أستمع للمادة

أفاد موقع “ناس” المقرب من الحكومة العراقية، بصدور قرار بإقالة قائد شرطة النجف، ومدير مكافحة المخدرات في المحافظة.

وأردف الموقع أن، القرار صدر «من الجهات العليا، ومفاده إقالة قائد شرطة النجف، اللواء فائق آل فرعون. ومدير مكتب مكافحة المخدرات، وذلك على خلفية الأحداث الأخيرة التي شهدتها المحافظة».

بديل قائد شرطة النجف المقال

وأظهرت وثيقة تابعها “الحل نت”، صدور قرار بتكليف العميد الحقوقي، باسم مجيد مطشر، بمنصب قائد شرطة النجف، بدلا من سلفه.

ويأتي هذا القرار، على خلفية انتشار تجارة وتعاطي المخدرات في بعض مقاهي النجف في الآونة الأخيرة، وسط عجز أمني عن الحد من تجارة وتعاطي المخدرات.

ما الذي شهدته النجف؟

وشهدت محافظة النجف، ليلة الأربعاء، مقتل صاحب مقهى في منطقة المناذرية، على يد عنصر أمن، ضمن قوة أمنية داهمت المقهى التي يشتبه باستخدامها في تعاطي وتجارة المخدرات.

وبعد ذلك، «نشبت مشادة كلامية بين عدة أشخاص وأحد منتسبي القوة الأمنية التي داهمت المقهى لمعرفة العنصر الأمني الذي قام بقتل صاحب المقهى»، وفق موقع “ناس“.

وكان قائد شرطة محافظة النجف المقال، «أمر بتوقيف كافة العناصر المشاركة في الممارسة الأمنية التي أدت إلى مقتل صاحب المقهى».

للقراءة أو الاستماع: القبض على 2 من أكبر تجار المخدرات على الحدود العراقية السورية

المخدرات في العراق وعلاقة إيران

يشار إلى أن القوات العراقية، تعتقل بشكل منتظم، عشرات الأشخاص من تجار المخدرات في البلاد.

وعادة ما تحصل عمليات تهريب المخدرات إلى الداخل العراقي، عند المنافذ الحدودية العراقية المجاورة إلى إيران.

إذ تهرب طهران مخدّراتها بوساطة تجار يتعاملون معها في العراق، عبر المنافذ البرية التي تربطها بمحافظات الجنوب العراقي. خصوصاً محافظات البصرة و واسط وميسان.

«العراق نقطة مهمة بحركة المخدرات في الشرق الأوسط»

وقالت دائرة مكافحة المخدرات العراقية، بوقت مضى إن: «تجارة المخدرات تنتشر بمحافظتي البصرة وميسان بشكل خطير، إذ أصبح العراق ممراً ومستقراً لها».

للقراءة أو الاستماع: المخدرات في العراق: الإطاحة بأبرز 3 تجار في المثنى

وبينت أن: «القوات الأمنية، اعتقلت خلال الفترة الممتدة من (1 يناير 2020) وإلى (30 نوفمبر 2020)، أكثر من 6 آلاف متهم بتعاطي وتجارة المخدرات، بينهم نساء».

كما أكدت لجنة الأمن والدفاع النيابية العراقية في مايو المنصرم أن: «العراق تحول في السنوات الأخيرة إلى نقطة مهمة في حركة المخدرات بالشرق الأوسط».

وأوضحت في بيان رسمي لها حينئذ أن: «ثلث المخدرات التي تدخل إلى العراق تذهب للاستهلاك والتعاطي الداخلي».

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق