مع استمرار منع استيرادها.. سيارات قديمة مطروح في مزادات للبيع في سوريا

مع استمرار منع استيرادها.. سيارات قديمة مطروح في مزادات للبيع في سوريا
أستمع للمادة

طرحت وزارة الاقتصاد السورية 712 سيارة مستعملة للبيع، عن طريق فروعها في مختلف المحافظات.

وبينت المؤسسة العامة للتجارة الخارجية التابعة للوزارة من خلال بيان لها، أن عملية البيع عن طريق إجراء مزاد علني في فروع المؤسسة.

كما أوضح البيان أن «المزاد يتضمن سيارات حقلية وشاحنات وآليات أخرى متنوعة في فروع “المؤسسة” بمحافظات دمشق، وحلب، وحمص، وحماة، وطرطوس واللاذقية».

وأوضحت المؤسسة أن المزاد سيبدأ من يوم 19 كانون الأول /ديسمبر المقبل، على ان يستمر لمدة شهر كامل.

سيارات صنعت قبل 50 عام للبيع

ونشرت المؤسسة عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك جداول أنواع وموديلات السيارات المطروحة للبيع في المزادات، ليتبين أن بعض السيارات تعود سنة صنعها إلى عام 1971.

ولم تشير المؤسسة إلى مصدر تلك السيارات البالغ عددها 712، من مختلف الفئات والموديلات.

وسبق للمؤسسة العامة للتجارة الخارجية، أن أعلنت العديد من المزادات المشابهة خلال السنوات الماضية.

كان آخرها ما أعلنته أواخر العام الماضي، عندما طرحت 500 سيارة مستعملة، من مختلف الأصناف والأنواع للبيع عبر مزاد علني.

مصدر السيارات؟

ويقول محللون اقتصاديون إن السيارات التي تطرحها الحكومة عبر تلك المزادات، إما تعد ملكيتها للمؤسسات الحكومية، وتريد التخلص منها، أو بعضها قد يكون من السيارات المحجوزة.

وتسجل أسعار السيارات في سوريا ارتفاعاً كبيراً في أسعارها باستمرار، وذلك تبعاً لانخفاض قيمة العملة المحلية بالدرجة الاولى، إضافة إلى عوامل محلية أخرى كارتفاع وانخفاض الطلب في الأسواق.

ووصل سعر سيارة الكيا ريو وهي من السيارات الأكثر انتشاراً في سوريا إلى 45 مليون ليرة كحد أعلى.

والسابان العامة يتراوح سعرها عند حدود ال25 مليون ليرة سورية اليوم.

أما الهيونداي الأفانتي سنة الصنع 2008 – 2010 فيتراوح سعرها بين 45 إلى 50 مليون ليرة سورية.

وتمنع الحكومة السورية استيراد السيارات منذ عام 2011، في وقت تعتبرها وزارة الاقتصاد من السلع الكمالية، إلا أن محافظة دمشق سجلت دخول بعض السيارات الحديثة المخصصة للمسؤولين وأفراد عائلاتهم.

اقرأ أيضاً: الحكومة السورية تتوقع تحسن قطاع السياحة خلال العام المقبل

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية