شاب عراقي يشتكي على البرلمان بسبب إقلاق راحته!

شاب عراقي يشتكي على البرلمان بسبب إقلاق راحته!
أستمع للمادة

يعتزم المواطن العراقي جعفر صادق، مقاضاة البرلمان العراقي، بعد أن نشر رقمه “بالخطأ” لتلقي اتصالات الراغبين بالترشح لمنصب رئاسة الجمهورية

وبين صادق أنه، تلقى 350 اتصالا لمواطنين يرغبون بالترشح لمنصب رئاسة الجمهورية العراقية؛ لأن البرلمان العراقي نشر رقمه لتلقي اتصالات من يرغب بالترشيح.

وأشار المواطن جعفر صادق إلى أن كثرة الاتصالات تسببت له بإزعاج كبير، كونه طالب مدرسة، وأنه سيقاضي البرلمان العراقي.

شروط الترشيح لرئاسة الجمهورية

وكان البرلمان العراقي، أعلن أول أمس الاثنين، عن فتح باب الترشيح لمنصب رئاسة الجمهورية، وأرفق مع الإعلان رقمين لتلقي اتصالات الراغبين بالترشيح.

وكان أحد الأرقام صحيحا، بينما الثاني كان للمواطن والطالب جعفر صادق، وهو ما أثار سخرية لدى العديد من مستخدمي منصات “التواصل الاجتماعي” من مجلس النواب العراقي.

ويحق لأي مواطن عمره 40 عاما أو أكثر الترشيح لمنصب رئاسة الجمهورية العراقية، على أن يكون من أبوين عراقيين وعراقي الولادة.

للقراءة أو الاستماع: الحلبوسي يفتح باب الترشيح لرئاسة الجمهورية العراقية

كما يشترط على المترشح، أن لا يقل تحصيله الدراسي عن الشهادة الجامعية الأولية المعترف بها من قبل وزارة التعليم العالي، وغير محكوم بجريمة مخلة بالشرف.

موعد انتخاب الرئيس

وقال البرلمان العراقي إن الترشيح لمنصب رئاسة الجمهورية سيستمر لمدة 15 يوما من تاريخ فتح باب التقديم للترشيح، أي إلى يوم 25 كانون الثاني/ يناير الجاري.

وأشار بيان صدر عن مجلس النواب العراقي، إلى أن انتخاب رئيس الجمهورية سيكون بموعد أقصاه نهاية يوم 8 شباط/ فبراير المقبل، تطبيقا للمادة (72/ ثانياً/ ب) من الدستور العراقي.

للقراءة أو الاستماع: 3 أسماء لرئاسة جمهورية العراق: من الأرجح؟

ورغم فتح باب الترشيح لمنصب رئاسة الجمهورية، إلا أن العرف السياسي في عراق ما بعد 2003، يقول إن منصب رئاسة الجمهورية من حصة الكرد حصرا.

ومنذ 2006 وحتى اليوم، فإن كل من أسندت لهم رئاسة الجمهورية هم من الكرد، ومن المنتمين لحزب “الاتحاد الوطني الكردستاني” بزعامة الرئيس العراقي الراحل جلال طالباني.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق