ظهر مقطع فيديو تمثيلي، عن هجوم للحرس الثوري الإيراني على البيت الأبيض، ومن ثم استهدافه وتفجيره وقتل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو وأشخاص آخرين، والذي نال سخرية

أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، وقوف بلاده مع مطالب الشعب الإيراني، مع تصاعد الاحتجاجات ضد رفع أسعار الوقود في يومها الثالث. جاء ذلك خلال تغريدة له على «تويتر» معبراً

خاص – الحل العراق مع استمرار #التظاهرات والاحتجاجات في #بغداد ومحافظات الجنوب والفرات الأوسط والتي رافقها عمليات عنف راح ضحيتها آلاف القتلى والجرحى، دخلت الدول الكبرى وعلى رأسها #الولايات_المتحدة على

فرضت وزارة الخارجية الأمريكية، عقوبات جديدة على كيانات إيرانية، ضمن سلسلة العقوبات الاقتصادية التي تفرضها واشنطن ضد طهران، بسبب انتهاكاتها المتواصلة عن طريق الحرس الثوري الإيراني. جاء ذلك في صادر

وجه عدد من النواب الديمقراطيين والجمهوريين في مجلس الشيوخ الأمريكي، رسالة لوزير الخارجية، مايك بومبيو، مطالبين منه التحقيق في تقارير تفيد باستخدام محتمل للفوسفور الأبيض من القوات التركية بشمال شرقي