الجبهة الجنوبية تنفي صلتها بمعارض سوري يزور إسرائيل

الجبهة الجنوبية تنفي صلتها بمعارض سوري يزور إسرائيل

نفت #الجبهة_الجنوبية (التابعة للجيش السوري الحر)، أن يكون لها أي علاقة بالمعارض “عصام زيتون”، الحاضر في مؤتمر أمني في #إسرائيل، وشددت على أن الأخبار التي تتداولها وسائل الإعلام حول صلتها بالجبهة هي “عارية عن الصحة”.

 

وقالت وسائل إعلامية عربية، إن زيتون حضر المؤتمر، ممثلاً عن الفصيل العسكري السوري، وهو ما نشره الموقع الرسمي للمؤتمر الذي وصف القيادي المعارض بـ “ممثل العلاقات الخارجية للجبهة الجنوبية في الجيش السوري الحر”.

وكان عصام زيتون قد أجرى منذ يومين لقاءً مع قناة I24NEWS الإسرائيلية، عرف عن نفسه خلاله أنه ممثل عن الجيش الحر والمعارضة السورية، قائلاً: “نحن لم نطرق باب إسرائيل، بل مشاركتنا في مؤتمر هرتسليا هو بسبب كونه مؤتمر أمني إقليمي وفيه دبلوماسيون من كل أنحاء العالم، لذلك فإن المعارضة السورية يجب أن تكون ممثلة في كل المحافل الدولية، وإلا فسنترك الكل يتقاسم مصالحه ويعمل على تحقيق مصالحه في #سوريا، ويبقى الشعب السوري مغيّباً عن مصالحه”.

وقالت الجبهة الجنوبية، في بيان: “تنفي الجبهة الجنوبية أن يكون لها أي علاقة مع المدعو عصام زيتون، والذي تناقلت بعض وسائل الإعلام اسمه على أنه ممثل للجبهة الجنوبية.. ونؤكد أن لا صلة للجبهة أو أي من فصائلها بالشخص المذكور لا من قريب ولا بعيد”.

وانطلق مؤتمر #هرتسيليا للأمن القومي الإسرائيلي، هذا الأسبوع، تحت شعار “أمل اسرائيلي.. رؤيا أم حلم”.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار دولية