بغداد 23°C
دمشق 24°C
الثلاثاء 27 أكتوبر 2020

بعد 5 أعوام على الاعتقال.. الإعلامي أسامة الهبالي قتيلاً تحت التعذيب في سجن صيدنايا


أكدت #الشبكة_السورية_لحقوق_الإنسان مقتل الناشط الإعلامي #أسامة_الهبالي، المعتقل منذ آب (أغسطس) عام 2012، تحت التعذيب في #سجن_صيدنايا التابع للنظام السوري.

وكان النظام السوري قد اعتقل الهبالي على الحدود السورية اللبنانية، خلال عودته من رحلة علاجية إثر إصابته بقذيفة #هاون في حمص.

ونعى نشطاء معارضون الهبالي، الذي يعتبره أبناء مدينته حمص “رمزاً إعلامياً في الثورة السورية”، حيث عُرف عنه رفضه إساءة استخدام الإعلام للمواد الإعلامية، وحرصه على الدفاع عن كرامة الأشخاص الظاهرين في الصور.

وكتبت أخت الإعلامي الراحل (سوسن) بعد وصول نبأ مقتل أخيها: “وصلنا اليوم نبأ موت أخي أسامة.. كلمة الله يرحمو صارت سهلة.. كنت عم أستنى تطلع ونفرح ونشوف ولادك وتكمل مسيرتك بالثورة يلي ما بتتخلى عنها لو بتمت.. وفعلاً طلعت روحك فداء للثورة.. بس والله وجعتنا كتير”.

وبدأ الهبالي نشاطه الإعلامي في التصوير وصناعة الأفلام خلال الثورة، وأبرز أعماله كان “موعد مع القذيفة”، وقد شارك الشاب الراحل في مهرجانات بأفلامه، عُرض منها فلم على قناة “آرتي” الأوروبية.

 

 


التعليقات