الجيش السوري يصدر تعميماً داخلياً لعناصره بسبب فيروس “كورونا”

الجيش السوري يصدر تعميماً داخلياً لعناصره بسبب فيروس “كورونا”

أصدرت وزارة الدفاع السورية، تعميمًا طالبت خلاله قيادة القطعات العسكرية في الجيش السوري بتوجيه العناصر لتلقي لِقاح فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، وضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس.

ولا توجد إحصائية أو معلومات رسمية عن نسبة تفشي الجائحة في قطعات الجيش السوري.

ولكن التعميم الداخلي، شدد على ضرورة الالتزام بقواعد التباعد، والقناع الواقي (الكمامة)، وغسيل الأيدي المتكرر، للحد من انتشار الفيروس داخل القطعات العسكرية.

وأشار التعميم، إلى أن إدارة الخِدْمَات الطبية افتتحت مراكز لتلقي لقح كورونا في قطعات الجيش السوري، وفي جميع المحافظات والمناطق التي تسيطر عليها.

وقدّر عضو الفريق الاستشاري لمكافحة الفيروس، “نبوغ العوا”، أن أعداد الإصابات الحقيقية بالفيروس تصل إلى عشرة أضعاف التي تعلنها وزارة الصحة السورية، مشيرًا إلى أن معظم المصابين بالفيروس لا يراجعون المستشفيات، ويلجؤون إلى العلاج في المنزل.

وكان مدير الجاهزية والطوارئ في وزارة الصحة، “توفيق حسابا”، قال، في 11 من تشرين الأول الحالي، إنّ: «إشغال أسرّة غرف “العناية المركزة” في محافظتي دمشق وريفها ما زال يسجل نسبة 100% منذ أكثر من أسبوعين، بسبب ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس “كورونا”».

وتراجع عدد مقاتلي الجيش نحو الثلثين بعد عام 2011، وفي عام 2012، حالت المساعدة العسكرية الروسية والإيرانية دون انهيار الحكومة السورية وقواتها، حسب دراسة لمركز “توازن” البحثي، الذي قدر عدد مقاتلي الجيش عام 2020 بـ169 ألفًا.

للإطلاع يرجى قراءة: أخطر ساعات في كابوس “كورونا” يضرب شمال سوريا

بعيداً عن الجيش السوري أعداد الإصابات بـ”كورونا” تتضاعف

سجّلت سوريا، الجمعة، 1,366 إصابة و34 وفاة جديدة بفيروس “كورونا”، توزعت بواقع 784 حالة في الشمال، و 273 في مناطق التي تخضع لسيطرة الحكومة السورية، يضاف إلى ذلك 309 إصابة بمناطق شمال وشرقي سوريا.

وبذلك بلغت الحصيلة الإجمالية للإصابات في الشمال السوري 80052، وعدد حالات الشفاء إلى 46,012 حالة، بعد تسجيل 503 حالات شفاء.

وأعلنت وزارة الصحة السورية تسجيل 273 إصابات جديدة ما يرفع العدد الإجمالي إلى 38067 حالة، ووفقاً للتحديث اليومي لإصابات كورونا.

فيما سجلت 9 حالات وفاة ليرتفع العدد الإجمالي إلى 2375 يضاف إلى ذلك 80 حالات شفاء، وبذلك وصلت حصيلة حالات الشفاء إلى 24,800 حالة، تَبَعاً للبيان.

بالمقابل أعلنت “هيئة الصحة” التابعة للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، عن 309 إصابة و18 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرتها.

وذكرت أن السلطات الصحية رفعت عدد المصابين إلى 31,413 حالة منها 1077 حالة وفاة و 2286 حالة شفاء.

اقرأ أيضاً: ارتفاع عدد وَفَيَات وإصابات “كورونا” في # دير الزور بسبب إهمال الحكومة السورية

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية