10 قتلى وجرحى عسكريين بهجوم لـ”داعش” بـ”مثلث الموت” في العراق

10 قتلى وجرحى عسكريين بهجوم لـ”داعش” بـ”مثلث الموت” في العراق
أستمع للمادة

قتل وأصيب 10 عناصر من الجيش العراقي، مساء يوم أمس الخميس، بهجوم شنه عناصر تنظيم “داعش”، في محافظة ديالى.

وأفاد آمر الفوج الثاني-اللواء الثالث مشاة من البيشمركة المقدم جليل محمد، بأن عناصر من داعش شنوا هجوما ليلة أمس الخميس، على ثكنة للجيش العراقي في منطقة حلوان، الواقعة بين قضاء خانقين وناحية جلولاء شمالي ديالى، مبينا أن الهجوم استمر حتى الثانية من فجر اليوم الجمعة.

أقرأ/ي أيضا: كلمة صوتية جديدة لـ”داعش”.. تحمل خلافات داخلية وعمليات انتقامية

سلسلة هجمات

وأشار في تصريح لشبكة “رووداو“، وتابعه موقع “الحل نت”، إلى أن “الهجوم أسفر عن استشهاد 3 عناصر من الجيش العراقي، فضلا عن جرح 7 آخرين، بحسب المعلومات الواردة الينا”.

ويأتي ذلك، بعد يومين من هجوم قرية “كشكول” شمالي ناحية قره تبه (100كم شمال شرق بعقوبة مركز محافظة ديالى) حيث تعرضت إلى هجوم استهدف أحد نقاط الحشد العشائري ما أسفر عن مقتل 3 عناصر من “الحشد الشعبي” وإصابة 4 أخريين.

وتشهد ديالى التي تعد إحدى مناطق ما يسمى بـ”مثلث الموت” وهي منطقة وعرة تقع على حدود محافظات ديالى (شرق) وصلاح الدين وكركوك (شمال) وينشط فيها عناصر التنظيم، خروقات أمنية متكررة بين فترة وأخرى ما أدى إلى سقوط ضحايا بين صفوف القوات الأمنية.

وليل الجمعة الماضي شن عناصر التنظيم هجوما على قوات “الحشد الشعبي” في محافظة صلاح الدين، وتسبب بمقتل عنصرين في تلك القوات.

أقرأ/ي أيضا: العراق: عملية عسكرية واسعة “لتطهير” العظيم من “داعش” 

جردة بعمليات داعش

وخلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الحالي، نفذ مسلحو التنظيم 33 هجوما ضمن حدود المناطق المتنازع عليها من ديالى إلى سهل نينوى، و45 بالمئة من تلك الهجمات وقعت في حدود خانقين وكركوك، كما شنوا 20 هجوما آخر خلال أول أسبوع من نيسان الجاري في جميع أنحاء العراق، وفقا لرئاسة أركان البيشمركة.

وحسب رئيس أركان البيشمركة اللواء قارمان كمال، فإن 22 بالمئة من هجمات داعش خلال أول ثلاثة أشهر من العام الجاري وقعت في محافظة صلاح الدين، 17 بالمئة منها في نينوى، و16 بالمئة في ناحية بردي غرب كركوك وإلى قضاء مخمور بين أربيل ونينوى.

كمال لفت إلى أن، هذه الهجمات تسببت بمقتل 24 شخصا، وخطف 24 آخرين، مضيفا أن “خلال هذه الفترة أيضا نفذ تنظيم داعش تسع هجمات صاروخية.

يذكر أن خلال العام 2021، نفذ تنظيم داعش 257 هجوما في جميع أنحاء العراق، ومن بينها هجمات انتحارية، ونصب السيطرات ونقاط التفتيش، واختطف المواطنين، فضلا عن هجمات صاروخية، ما أدى إلى مقتل 387 شخصا، وإصابة 518 شخصا، واختطاف 37 شخصا آخرين.

أقرأ/ي أيضا: هجوم انتحاري يستهدف الجيش العراقي بالموصل والحكومة صامتة

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق