اتفاق ثلاثي بين العراق ومصر والأردن لمواجهة التنظيمات الإرهابية

اتفاق ثلاثي بين العراق ومصر والأردن لمواجهة التنظيمات الإرهابية
أستمع للمادة

ما يزال العراق يكثف تعاونه مع مصر والأردن، حيث اتفق الأطراف الثلاثة، اليوم الاثنين، على استمرار التنسيق وتبادل الخبرات والمعلومات في المجال الأمني والدفاعي المشترك بالضدّ من التنظيمات الإرهابية.

وجاء ذلك خلال استقبل رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، لوزيري خارجية مصر سامح شكري، والمملكة الأردنية الهاشمية أيمن الصفدي، أثناء زيارة مفاجئة لهما للعاصمة بغداد.

وبحسب بيان أورده المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي، لموقع “الحل نت”، فأن “الكاظمي أعرب في مستهل اللقاء عن اعتزاز العراق بالعلاقة مع البلدين وأهمية تطويرها في مختلف المجالات، وكل ما يدعم أفق التنمية الاقتصادية، والازدهار”.

اقرأ/ي أيضا: قمّة “عراقية أردنيّة مصريّة” في بغداد.. هذا موعدها 

العراق ومصر والأردن والغذاء

الكاظمي أكد أيضا على أهمية “التعاون في مجال الأمن الغذائي المشترك، وتنسيق المواقف إقليميا على مسار ترسيخ السلم والاستقرار في المنطقة”.

وأشار الكاظمي، وفقا للبيان، إلى أن “البناء على مقررات القمم التي جمعت قيادات البلدان الثلاثة، وآخرها القمة التي استضافتها بغداد، سيكون من شأنه تحقيق مستقبل أفضل للدول الثلاث، وللمنطقة”.

من جهته نقل الوزير الأردني تحيات العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، إلى الكاظمي، مثلما نقل الوزير المصري تحيات الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كما أنه تم التأكيد على أهمية المجابهة المشتركة للتحديات التي تواجهها الدول الثلاث ضمن الظروف الراهنة.

وناقش اللقاء “التعاون الأمني والدفاعي المشترك بالضد من التنظيمات الإرهابية، والتأكيد على استمرار التنسيق وتبادل الخبرات والمعلومات في هذا الإطار، بما يضمن توفير بيئة آمنة للازدهار الاقتصادي، وتعزيز نتائج التنمية المستدامة بما يخدم شعوب الدول الشقيقة الثلاث، وشعوب المنطقة”، بحسب البيان.

قمة ثلاثية

في آذار/مارس الماضي، أجرى رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، زيارة إلى الأردن بدعوة من العاهل عبد الله الثاني، لحضور اجتماع ضم الرئيس المصري، وولي عهد أبو ظبي، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء في المملكة السعودية.

وبحث الكاظمي مع العاهل الأردني العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تعزيز التعاون المشترك في مختلف الأصعدة، وتناول اللقاء تطورات الأزمة الاقتصادية العالمية، وسبل مواجهة تداعياتها. وفقا لبيان أورده المكتب الإعلامي للكاظمي، وتلقى “الحل نت”، نسخة منه.

كما أشار البيان، إلى ضرورة “التصدي لتحديات الأمن الغذائي عبر التنسيق العالي بين دول المنطقة، وبما يحقق مصالح شعوبها”.

كما لفت إلى أن اللقاء تناول “تعزيز العمل العربي المشترك في مختلف المجالات، ولا سيما في التخفيف من آثار الأزمة الاقتصادية في قطاعي الأمن الغذائي، والطاقة”.  

اقرأ/ي أيضا: اختفت دون ذكر.. ماذا استفاد العراق من الشراكة مع مصر والأردن؟

اتفاق عراقي مصري أردني

الأطراف الثلاثة، بحثوا التنسيق العالي، وتوسيع التعاون الاقتصادي، وزيادة التبادل التجاري وبما يحقق مصالح الشعوب الشقيقة في الازدهار والتنمية، وفقا للبيان.
كما تطرق اللقاء، إلى “الأزمات الدولية والإقليمية، وتعزيز الجهود في وضع الحلول لها من أجل أمن المنطقة واستقرارها”.  

وكانت قمة الأردن، هي الثانية من نوعها التي يستضيفها؛ إذ انعقدت أول قمة في آب/أغسطس 2020 بالعاصمة الأردنية عمان.

وشكلت البلدان الثلاثة مجلسا تنسيقا مشتركا على ضوء نتائج القمة الثلاثية الأولى, وأبرمت الدول الثلاث اتفاقات اقتصادية مشتركة وأخرى ثنائية فيما بينها تتمحور في الغالب حول الطاقة والتجارة والاستثمار.

وفي 27 حزيران/يونيو 2021 عقد الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، والملك الأردني، عبدالله الثاني، والرئيس العراقي، برهم صالح، الأحد، قمة ثلاثية في العاصمة العراقية بغداد، ركزت مناقشاتها على التعاون الاقتصادي والأمني والتجاري بين هذه الدول العربية الثلاث.

اقرأ/ي أيضا: بزيارة خاطفة.. الكاظمي يجتمع مع ممثلي أربع دول في الأردن

شاركها على ...
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق