بغداد 33°C
دمشق 25°C
الإثنين 14 يونيو 2021
الإدارة الذاتية في القامشلي تحدد سعر الاشتراك الشهري بالمولدات بـ300 ليرة - الحل نت

الإدارة الذاتية في القامشلي تحدد سعر الاشتراك الشهري بالمولدات بـ300 ليرة


جوان علي –القامشلي:

اصدر ” المجلس التنفيذي في #آيالة  في منطقة #القامشلي التابعة للإدارة الذاتية في #الحسكة، تعميماً يتضمن قرارات وشروطاً جديدة على عمل #المولدات وتحديد سعر جديد #الأمبير، على أن يباشر بتطبيق التعميم أواخر تموز الحالي.

 

وجاء في التعميم، أن المجلس أقر ” اعتماد مبدأ الساعات في عمل المولدات (فقط ساعات التشغيل)، و تحديد #سعر_الأمبير ب3.75 #ليرة سورية لكل ساعة، على أن يتم القبض نهاية كل شهر، بعد تحديد عدد الساعات من قبل اللجنة المشرفة، وذلك بعد إلغاء رسم البلدية من قبل المولدات” وفق ما ورد.

ومن بين القرارات الجديدة والتي تفرض على مستثمر المولدات ” يتم دفع رسم ثابت شهريا بمبلغ وقدره (300)ل.س ثلاثمائة ليرة سورية من قبل كل مشترك ( دون ان يوضح ما إذا كان للبلدية)، على أن يمنح المستثمر فرصة لا تتجاوز خمسة أيام في حال حدوث عطل للمولدة لإصلاحه، كل ستة أشهر”

ومنحت القرارات الجديدة للمشترك ” تقديم شكوى بحق المستثمر إذا كانت الأمبيرات غير نظامية وأدى إلى إتلاف الأجهزة الكهربائية، كما لا يحق للمستثمر إيقاف المولدة أو إلغاءها، إلا بعد أخذ القرار من قبل الجهات المختصة”.

وأكدت أنه” في حال عدم التقيد من قبل المستثمر بالتعليمات السابقة يخالف ويغرم بغرامة مالية تحددها اللجنة من البلدية المركزية ولجنة الحي ويحول اصولا إلى الجهات المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقه”.

وأجاز التعميم للمستثمر ” إلغاء الاشتراك دون تعويض المشترك في حال تخلف المشترك عن سداد ثمن الأمبيرات لمدة تتجاوز الشهرين متواصلين، بعد إعلام وموافقة اللجنة الإيكولوجية وإدارة مجلس #بلدية_قامشلو، كما يحق له إلغاء الاشتراك دون تعويض المشترك في حال ثبوته سرقة الكهرباء، او التلاعب بالقاطع بعد إعلام اللجنة الإيكولوجية وإدارة مجلس بلدية قامشلو” منوهة إلى أن العمل بهذا التعميم يبدأ ” أعتباراً من 27 تموز الحالي ”

يذكر أنها المرة الثالثة التي يتم فيها اصدار قرارات وتعميمات بخصوص المولدات الكهربائية الخاصة المنتشرة بالقامشلي، حيث يشتكي الأهالي من عدم تقيد اصحاب المولدات بالقرارات، لا من حيث سعر الأمبير أو من حيث عدد ساعات التشغيل كما وزيادة أعطالها، في حين يشتكي اصحاب المولدات من التكاليف الكبيرة التي يقدمونها أثناء تصليح مولداتهم، التي تتعطل بشكل دوري، نتيجة سوء المحروقات المستعملة وعدم قدرتهم على استعمال المحروقات الجيدة النوعية، لأنها ستكلفهم خسارة ما يكسبونه من أرباح.


التعليقات