القامشلي: الإعلان عن تشكيل لجنة للدفاع عن النساء المعنّفات

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

جوان علي – القامشلي

بالتعاون بين عدة منظمات نسائية وإحدى الإذاعات المحلية، تم الإعلان أول أمس عن تشكيل “اللجنة الكردية للدفاع عن المعنفات”، حيث لا تقتصر اللجنة على النساء فقط، ” انطلاقا من مبدأ إيجاد شريك من الجنس الآخر للدفاع عن النساء ومناصرتها ضد العنف الممارس عليها”

عامر مراد (منسق اللجنة الكردية للدفاع عن المعنفات) أفاد الحل السوري “مشروعنا جاء نتيجة رؤية تجد أن آلية عمل منظمات المرأة والدفاع عن المرأة أصبحت قديمة، علاوة على أن هذه المنظمات مشتتة وتفقد التخصص في عملها؛ كما لا يوجد هناك أي تشبيك أو تعاون فيما بينها لإنجاز أعمال مشتركة”.

وأضاف مراد “حالياً لدينا مشروع نعمل عليه بعنوان شاركني حياتي، والذي يعتبر أحد أسباب التعاون مع هذه المنظمات الثلاثة”، موضحاً أن “اللجنة ستسعى إلى إيجاد ألية لتجاوز بعض العادات الاجتماعية، حتى وإن اعتبر ذلك خرقا أو تجاوزا أخلاقيا لبعض أعراف المجتمع وقوانينه وتقاليده الثابتة، فمثلاً لم تعد مطالبة النساء بحقوقهن في الميراث حالياً، تحمل تلك الصورة السلبية كما سبق، ما يعني أن هناك ضريبة لابد من دفعها في مقابل مواجهة بعض الأعراف الاجتماعية .

وأشار مراد إلى أن “شراكة الرجل مع المنظمات النسائية تعتبر أمرا بالغ الأهمية، وذلك بغية إيجاد مناصر لها ضد ظاهرة العنف الممارس ضدها، وانطلاقا من هذه النقطة كان التوجه بمشاركتي في اللجنة كعضو إلى جانب ممثلات المنظمات النسائية .

الجدير ذكره أن اللجنة الكردية للدفاع عن المعنفات تشكلت بالتعاون بين إذاعة هيفي إف إم، ومنظمة المرأة الكردية الحرة والاتحاد النسائي الكردي ( #رودوز) وجمعية أفرين.

وكانت منظمة #سارا لمكافحة العنف ضد المرأة قد كشفت في تقريرها السنوي لعام 2016عن 408 حالة من العنف الممارس ضد المرأة في مناطق #الإدارة_الذاتية الثلاث (الجزيرة وكوباني و #عفرين )من بينها بند يعتبر تعدد الزوجات احد اشكال العنف ضد المرأة.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/ezGzc