تجدد الاشتباكات بين ميليشيات النظام وإيران في البوكمال

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

ديرالزور (الحل) – سقط قتيل واحد وجرح 16 عنصر مسلح في مدينة البوكمال، أمس الأحد، جراء تجدد الاشتباكات المسلحة بين قوات النظام من جهة، والميليشيات التابعة لإيران من جهة أخرى.

وأفادت مصادر محلية من داخل مدينة البوكمال لموقع «الحل»، إن “الاشتباكات جرت في محيط دوار المصرية ومنطقة الكورنيش بوسط المدينة، بين ميليشيا (الدفاع الوطني) مدعومة بعناصر من (درع الأمن العسكري) من جانب وميليشيات (الحرس الثوري الإيراني) من جانب آخر.

واستمرت الاشتباكات قرابة الساعتين، تخللها إطلاق نار بين الطرفين، أسفر عن سقوط قتيل في صفوف ميليشيا الدفاع الوطني وجرح سبعة آخرين نقلوا على إثرها إلى مشافي مدينة (الميادين)، في المقابل جرح قرابة 9 عناصر من ميليشيا الحرس بعضهم في حالة حرجة، حيث تم إسعافهم إلى النقاط الطبية الإيرانية في المدينة.

وقال مصدر خاص من داخل المدينة لموقع «الحل»: “إن الميليشيات التابعة لإيران والمسيطرة على النسبة الأكبر من المدينة فرضت حظراً للتجوال على البوكمال يبدأ من الساعة 7 مساءً وحتى السادسة صباحاً”.
مشيراً إلى أن أسباب الاشتباكات تعود لرغبة الحرس الثوري الإيراني، بتحقيق السيطرة الكاملة على مدينة البوكمال المحاذية للحدود العراقية وطرد قوات النظام منها، بينما ما تزال الأخيرة تسيطر على جزء بسيط من المدينة ينحصر ضمن منطقة المربع الأمني.

الجدير بالذكر أن حدة التوتر ازدادت مؤخراً بين الميليشيات الموالية للنظام وبين الميليشيات الإيرانية في مدينة البوكمال، إذ تسعى الأخيرة إلى إخراج جميع عناصر النظام والمليشيات الموالية له منها، من خلال سيطرتها على آخر نقاط لهم داخل المربع الأمني وسط المدينة.

في سياق مختلف شنت خلايا تابعة لتنظيم (الدولة الإسلامية) هجوماً على حاجز لـ«لواء القدس» بالقرب من بلدة (صبيخان) الواقعة تحت سيطرة النظام شرقي ديرالزور، في ساعات مبكرة من صباح أمس، أسفر عن مقتل ستة عناصر وجرح آخرين، تم إسعافهم إلى المشفى العسكري في مدينة ديرالزور، بحسب مصادر من داخل البلدة.

إعداد: حمزة فراتي – تحرير: سالم ناصيف
الصورة: أرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/34RlV
سالم ناصيف

سالم ناصيف

صحفي سوري من مواليد عام 1974، خريج قسم الصحافة والإعلام في كلية الآداب بجامعة دمشق. عمل مع العديد من المؤسسات الصحفية المحلية، وبعد العام 2011 عمل وكتب للعديد من الصحف العربية والدولية منها "جريدة المستقبل" اللبنانية وصحيفة "الشرق الأوسط" الدولية وجريدة "المدن" الألكترونية.
المزيد