واصلت الليرة السورية انهيارها السريع، أما العملات الأجنبية لتقترب من الـ 1000 ليرة للدولار الواحد، في وقت ارتفعت أسعار الذهب ليسجل الغرام عيار21، رقماً قياسياً جديداً. وسجل سعر صرف #الليرة

عاودت الليرة السورية هبوطها السريع، لتقترب من حاجز الـ 1000 ليرة للدولار الأمريكي الواحد، في وقت سجل الذهب في سوريا أسعاراً قياسية جديدة. وسجلت #الليرة، اليوم الثلاثاء، في السوق السوداء،

واصلت الليرة السورية، تدهورها أمام العملات الأجنبية، وسجلت مع بداية العام الحالي 2020، هبوطاً جديداً، إذ تجاوز سعر الصرف الـ 910 ليرات للدولار الواحد. وسجلت أسعار #الصرف في السوق السوداء،