“نتر الفروج” طعام السوريين بعد ارتفاع أسعار الدجاج

“نتر الفروج” طعام السوريين بعد ارتفاع أسعار الدجاج
أستمع للمادة

من الفروج إلى عظامه إلى فضلاته مخلوطة بأنواع لحوم أخرى، بدع جديدة خلقتها الأزمة الاقتصادية السورية في ظل الارتفاع الفاحش لأسعار الفروج واللحوم في سوريا وعزوف المواطنين عن شرائها لتدني قدرتهم الشرائية.

حيث انتشرت ورشات  عرفت بـ“نتر الفروج”، وهي تقوم بفرم بقايا قطع الفروج وطحن العظام والغضاريف وخلطها مع اللحوم وتحويلها إلى كباب وبيعها بأسعار منخفضة.

ومن جانبها، أعلنت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، الأحد 26 كانون الأول/ ديسمبر، أن جهاز الرقابة التموينية في ريف دمشق، نظم  27 ضبطًا تموينيًا تركزت أغلبها على بائعي الفروج النيء ومطاعم الشاورما، يوم أمس السبت.

وكشف سائر شيحا، مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق، عن ضبط ورشة لـ”نتر الفروج” في حزة بمخالفة الغش في صناعة كباب الدجاج بكمية 200 كيلو غرامًا، وتمت إحالة المخالف موجودًا إلى القضاء المختص.

طحن عظام الفروج

وفي 14 كانون الأول/ ديسمبر، قال شادي مخلوف مدير الشؤون الصحية في دمشق، إن بعض المحال التجارية الخاصة ببيع الفروج، تقوم بجرم عظام الفروج وطحنها وبيعها بأسعار أقل، بسبب ارتفاع أسعار الفروج في سوريا، وهذا الأمر مخالف وخاصة أنه يتضمن القذارة، بحسب تصريحات لصحيفة “الوطن” المحلية، إن البعض يجرم

يلجأ السوريون في دمشق إلى شراء عظام الفروج المطحونة لاستخدامها بالطبخ بدلاً من الفرج واللحم. يأتي ذلك لعدم قدرتهم على شرائها بسبب غلاء سعرها.

اقر أيضا: دمشق: محلات الفروج مغلقة بسبب ارتفاع الأسعار

وأشار خلوف، إلى أن الحكومة تتخذ عقوبات للمخالفات الصحية، وتصل إلى الإغلاق 37 يوماً. إضافة لذلك دفع مبلغ 3 آلاف ليرة عن كل يوم إغلاق. وللمحافظ الصلاحية بإغلاق أي محل حتى إشعار آخر وخاصة ما يخص المخالفات الجسيمة.

وأشارت الصحيفة إلى أن مديرية الشؤون الصحية في المحافظة نظمت 8729 ضبطاً للمحلات والمطاعم المخالفة للشروط الصحية. وأغلقت 509 محال منذ بداية العام الجاري 2021 وحتى تاريخه.

محاولات خفض أسعار الفروج في سوريا

وحول عمل محلات الفروج في دمشق وبقية المحافظات، قال حكمت حداد، عضو لجنة مربي الدواجن بتاريخ 19 كانون الأول/ ديسمبر، إن” وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، تقوم حاليا بحملة مكثفة على مسالخ الدجاج، وتسعى لتخفيض الأسعار بالعصا”، وفق موقع “تجارة واستثمار”.

وأشار حداد، إلى أن هذا الإجراء يؤدي إلى خسارة تاجر الفروج والمربي.

وأضاف حداد، أنه من غير الممكن انخفاض أسعار الفروج في الأيام القادمة. وأرجع ذلك إلى أن المربين تكبدوا خسائر كبيرة، وتوقف عدد كبير منهم عن الإنتاج.

اقرأ أيضا: غلاء الأسعار في دمشق يدفع السوريين لشراء عظام الفروج المطحونة

وأوضح حداد، أن الإنتاج قليل بسبب انخفاض تربية الدواجن وارتفاع تكاليفها. وبين أن المربي يحاول الربح حاليا حتى يتمكن من تعويض خسارته السابقة.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار اقتصادية