هذه حقيقة رحيل أيمن زيدان عن سوريا “بسبب الوطن الجريح”

هذه حقيقة رحيل أيمن زيدان عن سوريا “بسبب الوطن الجريح”
أستمع للمادة

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ووسائل إعلام محلية، خبر يفيد برغبة الفنان السوري أيمن زيدان بالرحيل عن سوريا، مبررا ذلك وفق ادعائهم بأنه “لم يعد يطيق الحياة في البلاد”.

منشور لـ أيمن زيدان أشعل التواصل الاجتماعي

الفنان السوري أيمن زيدان، كتب عبر صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك” منشورا يوم أمس الأربعاء، أباح فيه عن زهده في الحياة التي أصبحت غير محتملة في بلاده، إذ قال: “ما عدتُ أطيق الحياة هنا… كل ما حولي يُثقل روحي… متعب أنا… الحياة في هذا الوطن الجريح أضحت لا تُطاق… لم يعُد وطناً جريحاً فقط بل امتلأت جراحه بالصديد”.

قد يهمك: أيمن زيدان يتحدث عن “أيام الرصاص” في سوريا

مصادر مقربة من الفنان السوري أكدت لـ“الحل نت” أن المنشور الأخير على صفحته الشخصية، كان جزءا من مجموعة قصصية اسمها “ليلة رمادية” أعيد نشرها مع مجموعات قصصية أخرى، ضمن مجلد قصصي أسماه زيدان بـ”وجوه” وأصدره منتصف العام الفائت.

زيدان كان قد أضاف في منشوره: “كانت تلك كلماته الأخيرة حين أخذ قراره بالرحيل… ملأ حقيبته بأشيائه ووجوه أحبّته وصدى خطواته في الأزقّة والدروب… أغلق الحقيبة بقلب دامٍ ولكنه لم يستطع أن يتحرك من مكانه قيد أُنملة… أدرك فجأة أن قدميه غائرتان في هذه الأرض… لم يقوَ على أن ينتزع جذوره من تربة ذكرياته فظل ساكناً يتفيأ ظل السنديانة العتيقة”.

مصادر “الحل نت” بينت أيضا، عدم وجود أي نية لدى زيدان بالرحيل عن سوريا. مشيرة إلى أن هذا المنشور ليس الأول من نوعه للفنان السوري، فهو يعتمد في أوقات متعددة بالترويج لكتاباته القصصية عبر صفحته الشخصية. واعتبرت المصادر أن تناقل خبر الرحيل من سوريا ما هو إلا “تصيّد من  قبل بعض المواقع الالكترونية”.

يشار إلى أن زيدان أعلن مؤخرا عودته للتمثيل في عالم الكوميديا، وذلك عبر الفيلم السينمائي “فيك أب“، وذلك إلى جانب كل من نظلي الرواس وعدنان أبو الشامات ورواد عليو وميرنا شلفون وعبير شمس الدين، والفيلم من إخراج أحمد إبراهيم أحمد.

كذلك يشارك أيمن زيدان في فيلم “أيام الرصاص” كممثل ومؤلف ومخرج، وذلك في تجربة إخراجية ليست الأولى من نوعها، بعد دخوله عالم الإخراج قبل سنوات بعدما لمع اسمه في التمثيل وكان واحدا من أبرز الممثلين السوريين خلال العقود الثلاثة الأخيرة.

زيدان في سطور

وأيمن زيدان، هو ممثل ومخرج ومقدم برامج سوري، ولد عام 1956 بمنطقة الرحيبة شمال شرقي العاصمة دمشق ودرس بمعهد الفنون العالي في دمشق عام 1978 وتخرج منه عام 1981.

كما أصدر زيدان، 4 مجموعات قصصية وهي “ليلة رمادية” عام 2008، و“أوجاع” عام 2015، و“تفاصيل” عام 2018، وأخيرا “وجوه” باللغة العربية العام الفائت.

ويملك الفنان السوري برصيده الفني نحو 70 مسلسلا، وعشرات الأفلام والمسرحيات، ناهيك عن تقديمه للبرامج التلفزيونية، بالإضافة إلى خوضه تجارب عدة بمجالي الإخراج والإنتاج.

ومن أبرز أعماله؛ بطل من هذا الزمان، نهاية رجل شجاع، يوميات مدير عام، جميل وهناء، الكندوش، الجوارح، الهارب، أنا وأربع بنات، زمان الصمت، انت عمري، على طول الأيام وغيرها من الأعمال.

اقرأ أيضا: ممثل سوري عن القبلات في المسلسلات: رأي الناس ما بيهمني

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول منوعات